Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

ألسلسلة الذهبية

without comments

ألسلسلة الذهبية

ثورة 17 تشرين ضد الفساد و الطائفية و الفقر -تلك الفورة الشعبية المجيدة التي جمعت بين أبناء الشعب مشكّلة نلك السلسلة الذهيسة من شمال لبتان الى جنوبه متخطية الطوائف و المذاهب ! فككتها قيادات مليشيات و زعامات طائفية حاولت ركوب الموجة و بعض القوى الوطنية عملت ضدها و البعض الآخر بقي على الحياد مع أن مطاليبها محقة فنجحوا بتشتيت فورة لم يكن لها قيادة توجهها لتصبح ثورة بالمعنى الصحيح…
عندما نقول ثورة تتجه أنظارنا فورا للاحنكام الى السلاح و هذا ليس شرطا للثورة في ظل نظام برلماني و ان لم بكن مثالي يبقى هناك الاحتكام لصناديق الاقتراع و هذا يتطلب و عي الشعب الى حاضره و مستقبله و يكون له العبرة من ماضيه و حاضره أيضا – و مثالا على ذلك ما يسمى بالثورة الهادئة

 ألتي حصلت في( Le revolution tranquille )

كوبك كندا يانتحاب جان لسّاج في حزيران من عام 1960 و بقي رئيس وزراء لغاية عام 1966 و قد قلب النظام الطائفي رأسا على عقب !
فهل يمكن ل 17 تشرين أن يستغل انتخابات مجلس النواب اللبناني ليحصل التغيير و بالطبع نأمل ذلك من جميع اللبنانيين أن يستغلوا الانتخابات لمصلحتهم و ليس لمصلحة زعمائهم الطائفيين …

Written by Raja Mallak

January 22nd, 2022 at 3:46 pm

Posted in Thoughtsِ

وثيقة تاريخية

without comments

هذه وثيقة تاريخية ، يجب أن تعمم ، ويجب أن تترجم ، ويجب أن تصبح أيقونة الأمة السورية والعالم العربي .

إقرأوها .. عمّموها
_____________

فيصل النفوري ( شامي ، سوري قومي اجتماعي ، كان مبعداً عن الشام ) يُفحم علماءً يهوداً في مناظرة تلفزيونية.

أجرى اليهود في الأوروغواي مناظرة تلفزيونية مثّل الجالية العربية فيها الدكتوران هلال وعقيقي اللذان دافعا عن العرب وقضيتهم، إلا أنهما لم يتمكنا من الانتصار لقلة المعلومات المتوافرة لديهما حول الموضوع، بعكس اليهود الذين حملوا معهم إلى التلفزيون، عدا عن بنائهم العقائدي، كمية كبيرة من المعلومات والوثائق والصور، حتى أحد الأفلام.

وما كان منهم بعد انتصارهم هذا، إلا أن تحدوا قنصل سوريا ليحضر بنفسه إلى التلفزيون إن كان يملك الحُجة، أو يُرسل من يشاء للمناظرة في القناة 10 بعنوان: “هل من الممكن إحلال السلام بين العرب و(إسرائيل)”، يهدفون من ورائها إلى إظهار العرب بمظهر المعتدين المحبين للحرب، والإسرائيليين كمعتدى عليهم “يرغبون في السلام ويدعون إليه”.

ومساء السبت، 6 تموز، اتصل هاتفياً قنصل سوريا العام في الأوروغواي بابن عمه الدكتور “فيصل النفوري” في بوينس آيريس، وطلب إليه الحضور لمجابهة التحدي اليهودي الذي يُضايق كثيراً أبناء الجالية العربية هناك.

وصباح 10 تموز وصل الدكتور فيصل النفوري إلى الأوروغواي ليجد أمامه في المناظرة التي أُعلن عنها في التلفزيون وفي جميع الصحف المحلية، خمسة من اليهود المتخصصيين في شؤون التاريخ والسياسة وهم:
(أدواردو كوريا اغيري) رئيس المؤسسة الأوروغواية الإسرائيلية، الدكتور (ترايبيل) أستاذ التاريخ في جامعة الأوروغواي، الدكتور (إيليا بلوت) أستاذ الحقوق الدولية في الجامعة نفسها، و(ماريوسيزار كبلون) مدير الإذاعة التلفزيونية والجريدة الصهيونية في مونتيفديو…
في الموعد المحدد بدأت المناظرة, وكانت باللغة الإسبانية…

وبعد محاورة تصريحات الحكومات العربية طُرح السؤال الرئيسي:
“هل ممكن إحلال السلام بين العرب و(إسرائيل)؟”
فأجاب الممثل اليهودي مردداً التصريحات والتهديدات التي جاءت بها وكالات الأخبار على ألسنة الحكام العرب، وقال أنه برغم ذلك، لا بد من أن يحل السلام بين الطرفين في يوم من الأيام.
ورد عليه الدكتور النفوري:

نحن دُعاة السلام بين البشر قبل كل إنسان، فكيف لا نريد السلام!؟ نحن أوجدنا الأبجدية وأعطيناها للإنسانية ليتم التفاهم بواسطتها ويحل السلام. نحن أعطينا العالم دستور حمورابي أول شريعة في العالم، لينقل البشر من شريعة الغاب إلى إقامة الحق والعدل كي يحل السلام. ومنذ آلاف السنين، بنينا مدينة القدس وسميناها باللغة السورية الآرامية **أورشليم**، ومعنى “أور” في اللغة الآرامية “مدينة”، ومعنى “شليم” “سلام”!! ومن عندنا خرج (بينيانوس) و(البيانوس) اللذان ولدا في حمص وصور وتعلما في جامعة بيروت، وكان لهما الفضل في خلق الشريعة الرومانية التي لم تزل في العالم أساساً لكل قوانينه ودساتيره لتكون جميعها واسطة لإحلال السلام.

ونحن الذين علمنا اليهود كلمة “شالوم” التي تعني “السلام”، وهي ليست عبرية بل آرامية سورية، فكيف لا نريد السلام!؟
ولكن هل ممكن قيام سلام على أساس الاغتصاب والاعتداء!؟
السلام يجب أن يقوم على أساس الحق والمنطق والإنصاف والعدالة لا على أساس أن أغتصب بيتك ثم أضع المسدس في رأسك وأقول لك: اعترف أن هذا القسم من البيت لي ووقع عريضة السلام!!!

ـ ممثل الأوروغواي اليهودي: إذن فلماذا كل هذه الأسلحة السوفياتية؟ أليست لإثارة الحروب وإبادة اليهود وتمكين الماركسية واللينينية من العالم العربي؟
ـ الدكتور النفوري: إن الأسلحة هي للدفاع عن حق مغتصب. وأنا أستغرب ما تعنيه من تمكين الماركسية من العالم العربي، مع أننا نعلم جميعا أن الماركسية من أساسها فكرة يهودية، وقامت على سواعد اليهود وأموالهم، وأن (كارل ماركس) نفسه يهودي وكذلك (لينين) و(تروتسكي) وامرأة (ستالين) وأخوها (كاغافيتش) الذي كان أكبر القادة الماركسيين، وأكثر قادة الماركسية في بولونيا ورومانيا وأمريكا الاتينية، و(كوهن بنديت) الماركسي الذي كان وراء اضطرابات الطلبة الفرنسيين وقام يطلب رأس (ديغول)، لأن (ديغول) مال قليلاً إلى الحق وإلى خدمة مصلحة فرنسا بعد حرب حزيران الماضية.

كما ترى، فالشيوعية نمت وترعرعت بين أحضان يهودية. أما نحن في بلادنا فلنا من تراثنا وتقاليدنا وديننا ما يحول دوننا والماركسية. غير أني أسألك يا سيد (اغيري) كإنسان من الأوروغواي:
ترى ما هو موقفك لو أتى اليهود إلى بلادك واستولوا منها على ولاية “تكواريمبو”!؟ هل تُعطيهم السلام أم تهب لتُناضل مع شعبك؟
ـ أغيري: *بصوت خافت* طبعاً سأكون مع شعبي..

ـ الدكتور النفوري : حسنا تفعل. فهكذا أريدك وطنياً مخلصاً لبلادك داعياً للنضال في سبيل الحق.

ـ اغيري: بعد أن يستشير أستاذ التاريخ الدكتور (ترايبيل): لكن فلسطين أرض يهودية منذ العصور الأولى للتاريخ؛ جغرافياً وسياسياً وحقوقياً!!!

ـ الدكتور النفوري: هل تعلم ماذا تعني جغرافياً وسياسياً؟ إنها تعني أن فلسطين تابعة لجغرافيتها الحقيقية، أي أنها إحدى الولايات السورية، تلك الولايات التي هي بيئة طبيعية واحدة ومجال حيوي واحد.

ـ الدكتور (ترايبيل): التوارة تقول أن هذه الأرض لليهود، وكذلك يقول التاريخ يا دكتور النفوري.

ـ الدكتور النفوري: أما التوراة يا دكتور (ترايبيل) فتقول أن إبراهيم عندما أتى إلى القدس طلب من ملكها أن يسـمح له كغريب أن يُقيم بعض الوقت في تلك الديار، وهذا لا يعني أبداً أن هذه الأرض يهوديـة بل العكـس تماماً. وفي الأصحاح ال 34 من التوراة نفسـها وردت هذه العبارة: “قال الربُ لموسـى إنك داخل إلى أرض كنعان…” وأنت تعلم يا دكتور أن الكنعانيين هم شـعب سـوري. وأما التاريخ فاسـمع يا أسـتاذ ماذا يقول التاريخ عن هذه الأرض:

* 4000 سنة قبل المسيح سمتها الكتابات المسمارية المكتوبة على الأعمدة البابلية “مارتو”؛ أي الأرض الغربية لأنها غرب بابل.
* 2750 ق.م. يوحدها بوحدة سوريا الطبيعية (سرجون) الأول الآكادي الكبير.
* 2000 ق.م. تُصبح أرض كنعان وتبقى حتى السنة 1000 ق.م حيث يستولي اليهود على قسم منها كدخلاء بعد حروب طويلة.
* 722 ق. م. يوحد سوريا ـ وفلسطين منها ـ (سرجون) الثاني ويقضي على (إسرائيل).
* من 605 إلى 586 ق.م. يُحطم نبوخذ نصَّر دولة يهوذا ويُعيدها إلى بيئتها الطبيعية ويطرد البقية اليهودية إلى بابل.
* 331 ق.م. يوحد الاسكندر الكبير الأجزاء السورية ومنها فلسطين.
* 200 ق.م يكتب عنها أبو التاريخ (هيرودوتس)، ويُسميها أرض “سوريا الفلسطينية”.
* 198 ق.م. تقوم فيها المملكة السورية السلوقية التي تشمل جميع تلك الأرض حتى مجيء الرومان.
* 63 ق.م. يفتح الرومان بقيادة (بوميجو) سوريا ويجعلونها ولاية رومانية، ومنها فلسطين.
* 70 بعد المسيح يدخلها (تيتو) الروماني ويُشرد ما تبقى من اليهود، وتبقى سوريا ولاية رومانية حتى 614 ميلادية.
* 638 م. يفتحها عمر بن الخطاب وتبقى موحدة مع سوريا طوال حكم المسلمين حتى مجيء أول حملة صليبية السنة 1099 م.
* 1187 م يُحررها صلاح الدين الأيوبي من الغزو الأوروبي ثم يوحدها مع أمها سوريا وتبقى كذلك حتى مجيء الأتراك.
* 1516 م يأتي إليها الأتراك ويمكثون فيها حتى 1918، عندما احتلها الحلفاء وقسّموا سوريا ست دويلات بموجب معاهدة (سايكس بيكو) لتسهيل إقامة (دولة إسرائيل) فيها، وكي لا تقوى هذه الأمة على الدفاع عن نفسها في وجه الاعتداء الأثيم الذي لا مثيل له في التاريخ. وفي كل هذه الحقبة التاريخية، لم يتمكن اليهود من الأرض، إلا مدة ثلاثمئة سنة، كانت ملأى بالحروب والنضال. لأنهم كانوا يُعتبرون دُخلاء ولا حق لهم فيها كما هو وضعهم في وقتنا الحاضر. إننا نستميحكم العذر يا دكتور إذ نُعيدكم إلى قراءة التاريخ وقراءة التوارة أيضا.

ـ الدكتور ترايبيل: (يفتح كتاباً بين يديه؛ كتاباً صغيراً لأحد الكُتاب اليهود ويقول):
لنعد إلى التاريخ ولنستشهد بأكبر مرجع تاريخي في عصرنا (أرنولد توينبي). إن هذا المؤرخ يقول كما جاء في الكتاب، أن جميع الشعوب السورية قد انقرضت بعكس الشعب اليهودي الذي عاش بذكرى تلك الأرض وبحلم العودة إليها.

ـ الدكتور النفوري: إننا نستغرب أن يستشهد أستاذ في التاريخ بكلمات أحد كبار المؤرخين دون أن يكون بين يديه كتاب المؤرخ نفسه “فلسفة التاريخ”، حتى نرى إذا كان (توينبي) قد قال ذلك فعلاً أم لا! وإني أتحدى الدكتور (ترايبيل) أن يأتينا بمؤلف (توينبي) لنُظهر له عكس ادعائه! وأكبر برهان على صحـة قولنا، هو ما فعله اليهود (بتوينبي) منذ عامين في مونتريال بكندا، حيث رشـقوه بالبيض والبندورة وهو يُلقي محاضرتـه التي نفى فيها بكل جديـة “حق” اليهود في الاسـتيلاء على فلسـطين!!!

أما الشعوب السورية يا دكتور، فإنها لم تنقرض، بل تلاحمت وتمازجت لتُكون الشعب السوري الحالي صاحب الحق في كامل أرضه!!!
عند هذا الحد سكت الدكتور (ترايبيل) ورفيقه الدكتور (بلوت) ولم يتفوها بكلمة حتى نهاية المناظرة. غير أن أحد المُناظرين اليهود تسلم الحديث وراح يصف البلاد العربية بأنها ملأى بالأمراض والجهل برغم ما فيها من خيرات وأراضٍ شاسعة تفوق مساحتها ستة ملايين كيلومتر مربع، يسكنها حوالي مئة وعشرين مليون نسمة. في حين أن فلسطين (إسرائيل) التي لا يتجاوز مساحتها 18 ألف كيلومتر مربع، أصبحت “جنة خضراء” بعدما كانت صحراوية قاحلة. وهذا ما يجب أن يتفهمه العرب فيُقيموا الصُلح مع (إسرائيل) ويعترفوا بها، وينتفعوا بخبرتها وعلمها. وهو أمر لا بد أن يتم قريباً لأن “هذه هي إرادة الشعوب العربية”.

ولحُسن حظ الحقيقة كانت الكلمة الأخيرة للدكتور النفوري بعد إجراء القرعة فقال: من جهة الجهل والأمراض، أعتقد بأنك تُبالغ كثيراً. وإن كان شيء من هذا الاتهام، فهو من مخلفات الاستعمار وظلم المستعمرين وجهلهم وقسوتهم على شعب علَّم العالم وهداه من شرقه إلى غربه. وأنا أستطيع أن أرد تجريحك بإحصاء واحد حصل في سوريا الحالية، حيث نجد نحوا 60 ألف طالب في جامعاتها من أصل سكانها البالغين حوالي خمسة ملايين، وبينما لا نجد في الأرجتين مثلاً غير 70 ألف طالب من أصل شعبها الذي يعد 24 مليون نسمة!!

ومن جهـة فلسـطين التي تدعون أنكم قلبتموها من صحراء إلى “جنـة خضراء”، أقول لكم أنكم لم تبنوا مدينـة واحدة من مدنها، لا قديماً ولا حديثاً. إنما نحن الذين بنى مدنها جميعاً وأنتم اغتصبتموها في غفلـة من ألزمن عن شـعبنا!!!

والآن اسمح لي يا شعب الأوروغواي أن أعرفك إلى اليهود ونياتهم، إلى المقياس الذي يقيسون به بقية شعوب العالم بالنسبة إليهم؛ وهنا أخرج الدكتور النفوري من جيبه قصاصة من جريدة (كلارين) ـ أوسع جرائد الأرجنتين إنتشاراً ـ يعود تاريخها إلى 6 تشرين الاول 1967، وفيها صورة (غريمبر) أحد قادة اليهود الكبار وهو يُلقي محاضرته في بوينوس آيرس التي يقول فيها بالحرف:
** إن تفوق اليهود على الأمم الأخرى يُلقي على عاتقهم مهمة كبرى، هي مراقبة تاريخ العالم أجمع، وتوجيهه. ويتابع: لا أحد يعرف من هم.

Written by Raja Mallak

January 18th, 2022 at 7:25 pm

Posted in Thoughtsِ

without comments

May be an image of text

Written by Raja Mallak

January 15th, 2022 at 3:10 pm

Posted in Thoughtsِ

“حرب داخلية لبنانية”… على ماذا يُراهن عسيري؟

without comments

المصدر: ليبانون ديبايت | الاربعاء 05 كانون الثاني 2022

“ليبانون ديبايت”

تستمرُّ “الحرب الكلامية” بين المملكة العربية السعودية من جهة وحزب الله من جهة ثانية، حتى أنّ الخطاب وصل لحدود الملك شخصيّاً فإعتبر أنّ حزب الله يُهيمن على لبنان، لِيتبعه بعد أقلّ من يومَيْن السفير السابق للمملكة في لبنان علي عواض عسيري ليُصوِّب بإتجّاه حزب الله والتيار الوطني الحر الذي مَنحه الغطاء ويتحدَّث عن سعي سعودي لرؤية وجوه جديدة في لبنان في الإنتخابات المُقبلة.

هذه المواقف السعودية إعتبرها البعض تدخلاً في الشأن اللبناني الداخلي، ويأخذ عميد الإعلام في الحزب السوري القومي الإجتماعي فراس الشوفي على المملكة بأنها “منذ إستقالة الوزير جورج قرداحي، لَم تقم السعودية بأيّ خطوة إيجابية تجاه لبنان، بل على العكس، إستمرَّت المقاطعة الدبلوماسية والرسمية وجمود الإستيراد من لبنان وشنّت وسائل الإعلام السعودية هجومات مُتكرّرة على شخصيات لبنانية وتحدثت عن إحتلال “إيراني” وَوصمت المقاومة اللبنانية بـ “الإرهاب”.

ولفتَ الشوفي في حديثٍ لـ “ليبانون ديبايت” إلى أنّ “الأمر تطوّر مع كلام الملك سلمان، وهذا الهجوم حصل بالتوازي مع تجدّد الهجوم السعودي تجاه دمشق من دون أي مبرّر. تُهاجم السعودية لبنان بسبب ما تُسميه “الإحتلال الإيراني”، بينما تقوم بالتفاوض مع إيران؟ لماذا لا تفاوض لبنان بما فيه مصلحة البلدَين والعلاقات العربية – العربية؟ المشكلة أنّ هناك شخصيّات لبنانية فاقدة للسيادة والكرامة والوطنية وتُسارع لتملّق الخارج على حساب القرار الوطني، بينما يُقابلها الخارج بالرفض والإهانة”.

وإعتبر أنّ “كلام العسيري هو تدخّل بالشؤون الداخلية اللبنانية ويُعبّر عن رهان سعودي – أميركي على الإنتخابات النيابية لتغيير المعادلة الداخلية وإقصاء شريحة من شعبنا، وهذا أمر خطير لأن خلفه رهان على حرب داخلية لبنانية”.

Written by Raja Mallak

January 5th, 2022 at 6:17 am

Posted in Thoughtsِ

بتجرد

without comments

بعد كلمة الرئيس يكثر النقاد و الكلام عن مسؤوليته عن الوضع المزري الذي وصل اليه البلد !
الكل مسؤول عن هذا الوضع من كبير الى صغير في الدولة و السياسة اللبنانية !
و الجنرال عون و قبل أن يكون فخامة الرئيس كان يترأس تياره و كان محبوبا من الجميع كمعارض لدستور لم يوافق عليه الى كل ماكان يقول عن الاصلاح في لبنان – و كان أمامه خيارين : أن يبقى رئيس تياره معارضا قويا و يعمل على تحقيق ما كان يتكلم عنه أو يدخل التاريخ رئيسا للجمهورية في ظل دستور لا يوافق عليه و أيضا رئيس بدون صلاحيات – ففي دستور الطائف جرد رئيس الجمهورية اللبنانية من صلاحياته فلا سلطة له على مجلس النواب أو الحكومة – و أذكر يوم تم الاتفاق على هذا الدستور قلت في كلمة على جورنال أليسار :على الأقل المفروض أن تبقى صلاحية حل مجلس النواب بيد الرئيس !
نعود الى خيار فخامة الرئيس عون فهو اختار أن يدخل التاريخ رئيسا للجمهورية و هو على علم أنه لا يمكنه أن يحكم لبنان بدستور يرفضه و عدم وجود صلاحيات تمكنه من التغيير …!
من ضمن الهجوم على الرئيس عون هجوم على حزب الله و محور المقاومة و هذا جبهة خارجية داخلية قوامها الولايات المتحدة دعما لاسرائيل – و اسرائيل – و السعدوية ارضاء للولايات المتجدة و ربما لكيان العدو في فلسطين المحتلة و هذا يأتي على حساب الفلسطينيين بالدرجة الأولى وعلى حساب محيطهم الطبيعي و حساب الدول العربية – مع العلم أن سلاح حزب الله حرر جنوب لبنان و ان يكن ليس بكامله و هو أيضا مشروع ردع لاسرائيل في الاعتداء على لبنان في ظل عدم تسليح الجيش اللبناني و الذي بدأ أيضا يعاني كبقية اللبنانيين من العوزالذي لا يجوز أن يحصل لجيش في العالم !
في حديث هذا الصباح لرئس تحرير موقع لبنان الكبيرمحمد نمر= صب جام غضبه على رئيس الجمهورية و تياره المعطلان للحكومة و بعدائهما لسعد الحريري و أشاد بسعد الحريري الرجل الذي صرف أمواله من أجل لبنان مع العلم أن كل االلبنانيين يعرفون كيف بدد سعد الحريري أمواله و أموال الدولة – و من ثم لينتهي بالهجوم على حزب الله و كما قال: أهلا به كحزب سياسي و لكنه حزب مسلح و هو يعطل الدولة و تدخل في اليمن و يمكن للسعودية أن تقيم دعوى ضد لبنان في هيئة الأمم لأنه يهدد أمنها – متناسيا أن السعودية مولت تدريب وسلاح داعش و هددت أمن لبنان و سوريا و دول المغرب العربي و بفضل أموالها أعلنت الجامعة العربية الحرب على ليبيا …!
حزب الله في الحرب الأهلية التي دامت ست عشرة سنة لم يطلق رصاصة على لبناني كانت حربه عمليات على جيوش الغرب في لبنان و على اعتقال جواسيس اسرائيل في لبنان – فقط استعمل السلاح في ما هو معروف ب 7 أيار و كان ذلك دفاعا عن النفس …!
و قد تطرق محمد نمر لحادث عين الرمانة و طبعا بالنسية له هو مسؤولية حزب الله ! حزب الله يا سادة كما قلنا لم يطلق رصاصة على لبناني و هو و يمكنني أن أجزم أنه الوحيد الذي لا يريد حربا أهلية في لبنان من كل المجموعات الكبيرة و المسلحة – فليس حزب الله فقط المسلح في لبنان و لكن هناك جهات ومنها من هي مقربة من حزب الله تريد طوريته في حرب داخلية و هذا ما دعاني لأقول لماذا نزل حزب الله الى الشلرع و هو يعلم تمام العلم أن أفرقاء و مقربين يريدون طوريته و ربما هي المسؤولية الوحيدة التي تقع على عاتق حزب الله نزوله الى الشلرع …

بتجرد

 

Written by Raja Mallak

December 28th, 2021 at 12:34 pm

Posted in Thoughtsِ

ثورة 17 تشرين كان ينقصها قيادة

without comments

مع الحراك الانتخابي يدور الحديث عن أن الحراك الانتخابي كشف أن 17 تشرين مشرذم ! في الحقيقة أن فورة 17 تشرين لم تكن منظمة من حيث لم يكن لها قيادة بل أتت نتيجة الفساد و اوضاع البلد نشات على خلفية كناب و مثقفين أأثروا على مجموعات شعبية واعية و مجموعة من ألمثقفين أنشأوا جمعية الايادي البيضاء ولم يكن لهم اعلام رسمي بل كان الاعلام يحصل بواسطة مواقع التواصل الاجتماعي مع عدم وجود قيادة سياسية أو ثورية عمدت جهات سياسية فاسدة الى ركوب الموجة مع عدم وقوف أحزاب محور المقاومة لجانب الشعب ودعمه حصوصا الحزب الذي كان الأحرى به أن يقف و يقود فورة 17 تشرين لان مطاليبها كانت من صميم تطلعاته و آخر حاربها سياسيا و هناك من حاربها على الأرض و هذا كان الاخطر أولا لأنه عمل ضد المباديء التي نشأ عليها كحركة في لبنان- هؤلاء هم ثلاثة مجموعات يعرفون كل منهم من المعني هنا – أنا لا أكتب أمن جل اشارة النعرات وما زال الوقت يسمح لهم أن يصححوا أخطاءهم – و اذا كان للمعنيين أي شك من المقصود يمكنهم أن يسألوني و سأقول لهم يصراحة من أقصد و قد وجهت لهم نقدا في هذا الموضوع يوم أخطأوا…

Written by Raja Mallak

November 27th, 2021 at 12:14 am

Posted in Thoughtsِ

لا بارعة و لا علم للدين أو لغيره

without comments

الى صاحبة المقال في صحيفة عرب نيوز بارعة علم الدين
لا بارعة ولا علم للدين أو لغيره ! قد يظهر لنا مدى معرفتك عما يجري في لبنان و المنطقةمن مطلع كلمتك : ( ألأمة العربية اللبنانية ) عما تتكلمين ؟!
أولا الشرذمة التي تنفصل عن بلدها الأم بايعاز من المستعمر و اعلانها كيانا بدستور طائفي لا يمكن أن يكون أو يصبح أمة و الدليل أمام أعيننا و اللبنانيون لا يعتبرون نفسهم عربا و الدليل على ذلك الشركات اللبنانية عندما تعلن خدماتها تقول : في خدمة لبنان و الدول العربية !
أما ما تقولين أن الدول العربية تخلت عن سوريا و تركتها مسرحا لأيران فانه خطأ فادح فالدول العربية هي التي مولت و سلحت داعش لتخرب في العراق و سوريا و أيضا فس (أمتك اللبنانية) ! أما ايران كانت من أولى الدول التي وقفت و مازالت تقف الى جانب سورية و استشهد جنود لها في قتالهم الى جانب الجيش السوري و لعل أقوى من قاتل الى جانب الجيشين السوري و اللبناني ضد داعش كان حزب الله و دون أن ننسى غيرهم و خصوصا الحزب السوري القومي الاجتماعي ؟؟؟!
أكتفي بهذا القدر لأدحض كل ما أتى في مقالك .

Written by Raja Mallak

November 13th, 2021 at 12:05 pm

Posted in Thoughtsِ

سطام بن خالد آل سعود لست موفقا

without comments

Tweet
See new Tweets
Conversation
سطام بن خالد آل سعود
@sattam_al_saud
بعض الساسةوالإعلاميين والمثقفين يدافعون عن المشروع الإيراني في المنطقة نكاية وكرها في السعودية لكنهم لا يدركون بأنه خطر على الأمة العربية والإسلامية وإذا تمكنوا لن يرحموا أحد وما يحدث في سورياوالعراق واليمن من نهب وقتل وتهجير خير دليل, اصحوا قبل أن تندموا في وقت لا ينفع فيه الندم
1:30 PM · Nov 3, 2021·Twitter for iPhone
لست موفقا أبدا بتغريداتك ياسطام !
أسالك أين كانت السعودية عندما منعت الدول الغربية السلاح خن الجبش اللبناني ؟ السعودية التي دفعت للأمريكان ثمن أسلحة لداعش و بدل تدريب ليخربوا الغراق و سوريا و لبنان – و أين كانت السعودبة عندما احتاج لبنان للنفط و مشتقاته ؟ و ايران أرسات له المحروقات و هي تحت العقوبلت الأمريكية ! لماذا سفراؤكم في لبنان البحاري و من كان قبله يتدخلون بشؤون لبنان الداخلية و بحرضون السنة على الشيعة و يدفعون الأموال في الانتخابات لصالح عملائكم ؟!
اننا يا سطام نعرف مخططات بلادك التخريبية في بلادنا و لم تلاحظ أي محطط تحريبي من قبل ايران و هي تساعد الفلسطينيين في الوقت الذي أنتم تاجرتم و تتاجرون بهم ؟!

Written by Raja Mallak

November 4th, 2021 at 9:38 pm

Posted in Thoughtsِ

تجاوزات في كل الاتجاهات

without comments

سمعت كلمة سماحة السيد حسن نصرالله و أنا بالطبع اتابع الاحداث اللبنانية و أتأسف على كل ما يجري من تجاوزات في كل الاتجاهات !
اذا كان المحقق العدلي قد تجاوز صلاحياته و هذا يقال لأن هناك قانونا يمنع التحقيق مع الوزراء و الرؤساء الا أمام مجلس القضاء الأعلى فكيق يمكن أن يتمرد قاض على حكومة و ثلاثة رؤساء و بوجود هكذا قانون هذا من ناحية و من ناحية ثانية لماذا لم ترفع الحصانة فيسمح للقضاء بالتحقيق و اظهار الحقيقة في جريمة ذهب ضحيتها مئات القتلى و الجرحى الأبرياء و تهدمت بيوتهم و تركوا أطفالا يتامىى ومعاقين ؟
ثم أن لماذا حزب أو حزبان متحالفان لهما العديد من النواب و خمسة وزراء في الحكومة ينزل الى الشارع من أجل اعتراض على قاض و بوجود قوانين و البلد في حالة تخبط طائفي أعتقد أن الكل يعترف يذلك – و لست مدافعا هنا عن سمير جعجع و جرائمه و أنا بالطبع من أنصار المقاومة !
في نهاية حديثه سماحة السيد تكلم عن السلم الأهلي و أنا على يقين أن سماحة السيد أحرس الناس على السلم الأهلي و هو من يقف يوجه حرب أهلية لولاه لكانت حصلت منذ مدة – أما قانون الانتخاب و النسيبة كما هو عليه و لا يمكن للناخب أن يستبدل اسم مرشح بآخر هذا ما أوجد مجلس الفساد الذي يحتمي بالحصانة و لا يحاسب على أفعاله –
اذا أردنا السلم الأهلي في لببنان يجب أن يكون لبنان دائرة انتخابية واحدة و تترشح الأحزاب على أساس يرنامج عمل ليتمكن الشعب من انتخاب الأفضل عندها مجلس النواب يشرع لدولة مدنية كما أن رئيس الجمهورية يجب أن ينتخب من الشعب…!

Written by Raja Mallak

October 18th, 2021 at 5:18 pm

Posted in Thoughtsِ

مصيبة أم كارثة

without comments

سيادة الرئيس بشار لاسد
ان قلوبنا دامية و الجروح في نفوسنا عميقة عمق المؤامرة التي دمرت سوريا و من قبلها لبنان و بعض الدول العر بية و نشعر و كأن كل نقطة دم تنزف من اهلنا في فلسطين تنزف من قلوبنا رغم أن القوميين الاجتماعيين لم بقصروا أيدا بالدفاع عن الأرض و البشر و قد طبعوا بدمائهم زوابع حمراء على امتداد أرض الوطن و دون أن يسألوا عن الأحزاب الحاكمة في هذه الكيانات و من هم رؤساؤها !
سيادة الؤئيس نشعر يالغبن عندما تأتي انتخابات مجلس الشعب في سوريا و مجلس النواب في لببنان ولا يسمح للقوميين الاجتماعيين أن بترشحوا في جميع المناطق ! و لكن ليس هذا ما يؤلمنا أن ما يؤلمنا هو عندما نرى أحد أنظمة هذه الكيانات الذي يحرص على سلامة الوطن و يعتبر نفسه صديقا للحزب السوري القومي الادجتماعي و فئة من رجاله تدعم من قتل عميد دفاع الحزب و سبب انقسامه و أفسد في الدولة بعد أن دعموه لمجلس النواب و من ثم وزيرا للعمل – ثم حرج على الحزب ثانية و اختطف جريدته و يحاول ان يقسم الحزب ثانية – انه مؤلم ظلم ذوي القربى !
ان كنت تعلم ذلك يا سيادة الرئبس فانها مصيبة ! و ان كنت لا تعلم فانها كارثة …!

Written by Raja Mallak

October 12th, 2021 at 12:55 pm

Posted in Thoughtsِ