Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

لا حدود للغطرسة الأمريكية

without comments

اليوم التفت أكبر دول اوروبية المانيا بريطانيا و فرنسا على العقوبات الأمريكية و أرسلت المساعدات الطبية لايران في حربها على الكورونا و بالأمس أتصل دونالد ترمب بالرئيس الصيني يطلب المساعدة متنازلا عن كبريائه و غطرسته و لكن دون أن ينفك مع وزير خارجيته عن اطلاق الاتهامات للصين و روسيا ودون أن يرفع العقوبات عن الدول المستضعفة كلبنان مثلا لارغامه بقبول الشروط الاسرائيلية و اضافة عقوبات على عدوته ايران في وقت يطالبه العالم برفع العقوبات عنها من ناخية انسانية حيث تتمكن من مخاربة فيروس الكورونا و يستمر بحربه التجارية التي وعد الأميركيين أنه سيربحها ضد الصين مما يسمح بتحسين وضع الأمريكيين رغم كل ذلك تتأهب الصين و تضع كل امكاناتها الاقتصادية لمساعدة العالم و أرسلت الشحنات الطبية في كل الاتجاهات ومنها ايران و اسبانيا و كندا…

الغطرسة الأمريكية ليست جديدة و قد بلغت أوجها في عهد ترمب الذي يفتقر لأقل أسباب الحس الانساني و هو من صرح في مقابلة أنه منذ الثورة الفرنسية لم يعد هناك مكان للدين في السياسة و هو قد أوصله النظام العالمي الى رئاسة أكبر دولة في العالم و طالما أن معامل الأسلحة في بلاده تعمل فهو لا يكترث الى كم من الناس يموتون وفعلا هو أثبت أنه لا يكترث و حتى للذين يموتون من شعبه فالهدف هو الخلاص من كبار السن في العالم و الخلاص من ثلث البشر على كوكب الأرض فلم يعد الخبز يكفي للعالم ! وعلينا أن نتطلع لما يجري رغم هذه الأزمة العالمية لما يجري في العراق و سوريا على أيدي الامريكان!

رغم كل ما حصل و يحصل في هذا العالم جراء السياسة و الغطرسة الأمريكية هناك من لم يع هذه الحقائق بعد فربما بعد أن ننتهي من الكورونا وضوضائه و نحسب ضحاياه نتفرغ لنقيم تصرفات كل شعب لنعي خطورة النظام العالمي على العالم أجمع بمن فيهم الأمريكي الذي عمل وكرس هذا النظام …

Written by Raja Mallak

mars 31st, 2020 at 1:46

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply