Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

Archive for October, 2013

!سياسة سعودية أم توجيهات أميركية ؟

without comments

من يصدق أن بعد  خمس وستيين سنة – تقف السعودية موقف العداء مع أميركا من أجل فلسطين وهي التي تاجرت طيلة هذه المدة من الزمن بالقضية الفلسطينية وهي ساكتة عن كل مايحصل في فلسطين المحتلة من تهويد ! وقضم أراضي واعتداء على الأطفال والنساء وحتى في باحة المجسد الأقصى ؟
ومن يصدق أن السعودية تعمل ضد السياسة الأميركية وضد جنيف- 2 – لو لم تكن الولايات المتحدة هي الموجه للسعودية لتتخذ هذا المنحى وكأنها تخرج عن طاعة أسيادها ؟! – فوزير خارجية أميركا يصدر التصريحات وكأنه فعلا يريد حلا سياسيا في سوريا ويعمل بكل اخلاص لعقد جنيف -2 – بينما يترك السعودية تعمل ضد الحل السلمي في سوريا وتسلح الأرهاب !
نحن لا نعلق آمالنا على جنيف 2 – ولكن لا يستطيب لنا أن يضيع الوقت للعمل السلمي بين مراوغة أميركية ومهزلة سعودية – في وقت يسيل فيه دم شعبنا العريق – الشعب الذي أوجد الحضارة وكان سبب رقي وتقدم هذا العالم !
!هكذا تكافيء أميركا الشعب الذي عمل على حملها الى مستوى الأنسانية – التي طالما عادت – أي أميركا – وفقدتها باكرا بفقدانها للقيم الأخلاقية
>
…!اذا كان اوباما يعتقد أننا سنقع في حبال رواغه ورواغ وزير خارجيته – فهو مخطيء ويلتبس عليه فهم الفارق بين العرب والعربان

Written by Raja Mallak

October 24th, 2013 at 10:20 pm

Posted in Thoughtsِ

معنى الحياة… ان ترفعك امّك إلى العلاء

without comments

معنى الحياة… ان ترفعك امّك إلى العلاءعن موقع تارا غزال
معنى الحياة… ان ترفعك امّك إلى العلاء
23/01/2013 في حواء, شعر و نثر 1 تعليقات
تارا غزال
ليست الأم التي تلد وتربي وتنفق على أطفالها فقط.
بل هي المرأة التي تعطي لابنائها سبباً للحياة والحب في آنٍ واحد.
ومتى نظرت في عينيها تنسى تعبك, وتشعر بالسلام, وانك في أمان.
تلك التي,
عندما تبتسم تحملك إلى حضنها وتضمك من دون حتى الأقتراب منك.
تسمعك, وتتفهمك, وتسامحك, ولا تحاكمك, وتجد لك دوماً طريقةً لتبدأ من جديد في الحياة.
تزرع فيك القوة والثقة بالنفس وتدفعك إلى الامام.
تنفخ شعرك بصوتها الحنون, وتعلّمك كيف تتعامل مع الاشياء.
تتقبلك كما انت, وتطوّر قدراتك بذكاء.
تعلّمك ان الفشل طبيعي, والخطيئة لن تعيبك بل ستعلّمك درساً في الحياة.
تحوّل دموعك إلى رغبةٍ في الضحك.
هي اكثر من اي كلمة, هي اجمل شيء هنا وهناك.

Written by Raja Mallak

October 16th, 2013 at 7:28 am

Posted in Thoughtsِ

!لن تغيب عنا

without comments

Photo: ‎وديع الصافي يا قطعة سما ب تاريخ لبنان...  يا أكبر و اشمخ أرزاته... الله يسّكنك فسيح جناته....‎

طالما سكنت قلوبنا يا أستاذ وديع منذ الصغر وستبقى – ورغم أننا لا نريد أن تكون رفيق الحزن في قلوبنا – لكن ليس في اليد حيلة فالحزن دخل قلوبنا ولم تخرج منها رغم رحيلك عنا !
كنا صبية نتمشى على الطريق العام في قرية حارة جندل – عندما كنت أيام الصيف تمر بنا بسيارتك بعد الظهر متجها الى بيروت أو عاليه لتبهج قلوب الناس بحفلاتك – فنبتهج لرؤياك ونرفع يدينا بالتحية وترد التحية باسما !
لقد مر على اغترابي خمس وأربعون سنة- ومنذ مدة لا تزيد على أربعة أشهر فتشت على  “اليوتيوب” عن اغنيتك  “مرسال الهوى” وكم كنت سعيدا بالحصول عليها وقد أرسلتها في البريد الالكتروني الى ابن أخي ( عيّاد ملّاك )الذي يتلقى دروسا بالغناء في الكونسرفتوار اللبناني – وقد اعجب وسر بها ! وأخبرني مرة عن حفلة التكريم لللاستاذ وديع في الكنسرفتوار قائلا : شو هالأستاذ وديع
!لن تغيب عنا … بل يوما ما سنغيب عنك – فأنت في عداد الخالدين…

Written by Raja Mallak

October 11th, 2013 at 10:07 pm

Posted in Thoughtsِ

!ليس هناك من اهانة للأميركان سوى تلك التي هي منهم واليهم

without comments

البيت الأبيض

بحسب جريدة الرأي ألكويتية- أن نائبة الناطقة باسم الخارجية الأميركية “ماري هارف” التي اعتبرت أن فكرة حصول “ديكتاتور ” كالرئيس بشار الأاسد الذي قتل عددا كبيرا من شعبه – على أي فرصة للترشح للانتخابات الرئاسية- “مهينة” !
مع العلم أن الأميركان يعلمون أنهم هم من قتلوا شعب بشار الأسد – بمؤامرة صهيونية آزرهم فيها الغرب المتصهين وبعض الخونة من العرب أو المتصهينين العرب لا فرق ! فهم من درب الأرهابيين في الأردن وتركيا بأموال سعودية وقطرية – ويعلم الأميركان أيضا أن الغاز الذي استعمل في خان العسل وصل الى الأرهابيين عن طريق تركيا – والغاز الذي استعمل في الغوطة الشرقية كان هدية السعودية للارهابيين لأنها تريد اسقاط النظام في سوريا مهما كلف ذلك من دماء السوريين- فهي لم تنس قول بشار الأسد عن أنصاف الرجال ! و هي في ذلك كربيبتها أميركا لا تحسب حسابا للانسانية- فالاهانة هنا هي من الولايات المتحدة واليها- أما الرئيس الأسد وجيش الأسود العربي السوري والشعب السوري البطل فهم يبقون مرفوعي الرؤوس – وهم يعرفون هذا البيت من الشعر :”وان أتت مذمتي من ناقص  فهي الشهادة لي بأني كامل !

Written by Raja Mallak

October 5th, 2013 at 10:03 pm

Posted in Thoughtsِ

سوريا تتراجع لأول مرة عن قرار بضغط من مثقفين وناشطين سوريين وعرب

without comments

المقال على موقع تحت المجهر -اخترت منه هذه الفقرة – التي تخص الحزب السوري القومي الاجتماعي .
تبع بسام القاضي الكاتب السوري المعروف ورئيس تحرير موقع “الجمل بما حمل نبيل صالح الذي كتب على صفحته على الفيس بوك ” يسقط الإتحاد الرياضي ورئيسه اللواء المتقاعد “زهايمر جمعة” حتى إعلان عدم المشاركة في مباريات تصفيات كأس آسيا لكرة القدم بمدينة رام الله .. لا للتطبيع.. لا لأوسلو.. لا إله إلا الله.”
بسام القاضي، الذي تواكبه بعض صفحات النشطاء السوريين المستقلين وبعض الصفحات والمواقع الوطنية القليلة وتشاطره رأيه، بدا وحيداً في معركته ضد التطبيع السوري الجديد، الذي يقف كثيرون من مؤيدي الدولة السورية والجيش السوري صامتين تجاهه وغائبين حتى عن صفحاتهم التي كانوا يملؤونها يومياً بعشرات المنشورات عن المقاومة وعداء “إسرائيل” والمؤامرة الصهيوأميركية على سوريا المقاومة، وذلك بانتظار إشارة تبرر الفعل السوري أو إشارة أخرى تعطي إيعازاً بالهجوم على من اتخذ هذا القرار. هذا في ظل غياب كامل للأحزاب القائدة وغيرها من التي فلقتنا خطابات وطنية وقومية وعلى رأسها حزب البعث العربي الاشتراكي المعظّم والحزب السوري القومي الاجتماعي بدكاكينه المتعددة التي توظّف بعض عبقريي القصّ واللصق ليضعوا عبارات أنطون سعاده على صفحات حوانيتهم وهو يدعو إلى الحرية والمقاومة وقتال “يهود الداخل والخارج”، ولا الناصريين بأحزابهم التي لا تحصى سمع لهم أحد من السوريين رأيًا بما يحضّر له، والغياب اللافت هو لحزبي قدري جميل وعلي حيدر وجبهتهما المظفّرة “للتغيير والتحرير” التي وعدتنا عبر الإعلام منذ أشهر قليلة أنها ستبدأ العمليات القتالية في الجولان المحتل والتي تشارك في حكومة تهاجمها على الدوام وتصرّ على البقاء فيها. ولن أشير هنا إلى الأحزاب الشيوعية السورية التي لا يعنيها الأمر لأن في رام الله حزب شيوعي فلسطيني وربما يكون بعض أعضاء ونشطاء “الحزب الشيوعي الإسرائيلي” موجودين هناك، ولعلها حجّة قدري جميل وحزبه أيضًا .
يمكنكم قراءة المقال بكامله على  موقع تحت المجهر يعود لتاريخ 1-10 -2013 . على العنوان التالي www.mijhar.com.
أيها لقوميون الاجتماعيون – يا ر فقائي .
اذا كانت عبارة : ( الحزب السوري القومي الأجتماعي بدكاكينه المتعددة ) – التي توظف بعض عبقريي القص والصق ليضعوا  عبارات أنطون سعادةعلى صفحات حوانيتهم وهو يدعو الى الحرية  والمقاومة وقتال ” يهود الداخل والخارج ” .
اذا كنت هذه العبارة وهذا الكلام يرضيكم فلا تتحركوا ! ويكون هذا ما آل اليه الحزب برضاكم ! اذا كنتم تفكرون بأن الزعيم الذي قدم دماءه فداء لهذا الحزب وهذه الأمة من أجل دكاكين يعتلي أبواابها أسمه وأقواله فلا تحركوا ساكنا – ويكون ذلك بارادة القوميين الاجتماعيين !
أما اذاكان هذا لا يرضيكم فعليكم بالتحرك فورا للقضاء على هذه الدكاكين وأصحابها !
لقد بدأ المثقفون من شعبنا يهاجمون الحزب بعد أن كانوا يعتبرونه أمل الأمة وخلاصها من محنتها !
اذا سكت الحزب السوري القومي الاجتماعي عن اشتراك منتخب كرة القدم السوري في تصفيات مباريات كأس آسيا لكرة القدم في رام الله التي تستوجب اذنا من دولة اسرائيل وختم باسبورات اللاعبين السوريين ومن يرافقهم بختوم اسرائيلية – هو اعتراف مباشر وبداية تطبيع مع العدو – هذا لا يتماشى مطلقا مع تطلعات الحزب وغايته .
نحن نقف دائما مدافعين عن الحزب بكل شاردة وواردة الى حد الاستشهاد ! أما بعض الحقائق كانقسام الحزب وما يقال عنه دكاكين وتصرفات المسؤولين عن هذه الانقسامات – لا يمكن للمواطن أن يسمع صوتنا مدافعين عنها .
نحن نعلم أن في شعبنا شريحة حاربت وتحارب الحزب وهي بكل أسف أكثرية ؛ وهذا أثبت قول الزعيم : انني أخاطب أجيالا لم تأت بعد ! و لكن لا يمكن للأجيال الجديدة أن تعي حقيقة هذه لرسالة العظيمة من خلال أخطاء نتجت عن نزعات فردية – كما أنه لا يمكن أن تسمع الأجيال الجديدة صوتنا عندما ندافع عن أخطاء كان الأحرى بنا أن نعترف بها ونعمل على تصحيحها بدل أن نقف مدافعين عنهاعندما يأتي النقد من خارج الحزب – فالمواطن له علينا حق المواطنة – خصوصا عندما تكون الأخطاء أصبحت ظاهرة للملأ بفضل بناء الحطأ على الخطـأ .

Written by Raja Mallak

October 1st, 2013 at 2:16 pm

Posted in Thoughtsِ