Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

Archive for April, 2010

لست مباركا

without comments

لقد خدعك الصهاينة والاميركان عندما أوهموك ان بامكانهم تحنيطك        الى الابد-ولقد غاب عن فهمك أن صورة قانون مواد التحنيط الفرعونية لم يتمكن الاميركان من الحصول عليها رغم تحليلهم لبعض المومياء الفرعونية -وهكذا أصبحت جيفة تعم رائحتها العالم العربي وغازات سامة تخنق الفلسطنيين في أنفاق حفروها بأيديهم ليحصلوا على لقمة العيش بعد الحصار الذي فرضه عليهم الصهاينة وأنت واحد منهم. الم يكفيك ما فعلت باقامة الجدار الفولاذي على الحدود تحت الارض لتقطع عليهم رزقهم ؟ وتمد أنابيب مياه البحر الى الانفاق لتغرقهم وتخنقهم؟ واذ أن هذا المشروع لم يكتمل بعد فارسلت أنابيب الغاز السامة – الى ما تبقى من أنفاق – لتخنقهم؛ وهل هذا الغاز هو بقية ما تقدم للعدو الصهيوني في فلسطين المحتلة بأسعار بخسة و تحرم منها حتى شعبك المصري لقاء ما يدفعه الاميركان بدل حراسة لك ولعائلتك لتفتك بشعبك و أبناء جلدتك؟ أقسم أنك لست عربيا ولا تمت للعروبة بصلة- ولست مسلما ولا تمت الى الاسلام بصلة .
فى منتصف الشهر القادم ( مايو) ذكرى نكبة فلسطين 1948 – واني أراك من الآن مادا يدك – أيها الزحفطون- لتصافح اليد الاثيمة التي عبثت طيلة 62 سنة بدماء الفلسطينيين واللبنانيين ؛ و ترسل أنابيب الغاز السامة الى خيام الفلسطينيين – وربما مخابراتك لتقوض الهدوء والاستقرار في لبنان! فاعلم أيها الجيفة أنك لست مباركا.

Written by Raja Mallak

April 29th, 2010 at 7:08 pm

Posted in Thoughtsِ

عن الجزيرة

without comments

نجحت ثلاث فتيات فلسطينيات في تطوير عصا إلكترونية للمكفوفين تصدر أصواتا لدى اعتراضها الحواجز أو الحفر، مما مكن الفتيات من الفوز برحلة إلى معرض علمي يقام في كاليفورنيا.

وحسب الموقع الإلكتروني لمحطة سي بي سي نيوز الكندية فإن أسيل أبو ليل (14 عاما) تمكنت مع زميلتيها من تصميم عصا تعمل بأشعة الليزر كمشروع علمي في مدرستها، حيث جمعن القطع الإلكترونية اللازمة من مختلف متاجر الضفة الغربية ليخرجن بعصا تضم جهازين للاستشعار، الأول للكشف عن الحواجز والثاني عن الحفر.

ورغم أن العصي الإلكترونية تعود إلى سبعينيات القرن الماضي، فإن الجديد في هذه العصا أنها تكشف عن الحفر، وهو ما لم يتم اختراعه في السابق.

وقد وصف المتحدث باسم وكالة الأمم المتحدة الفتيات بأنهن “ألبرت أينشتاين الغد”.

يذكر أن الفتيات الثلاث هن أولى الفلسطينيات اللاتي سيشاركن في مثل هذا الحدث العلمي في كاليفورنيا حيث يجتمع طلاب المدارس من أكثر من خمسين دولة للمنافسة على الجائزة البالغة 75 ألف دولار.

وتقول أسيل التي كانت تراقب ذويها من المكفوفين وهم يحاولون أن يشقوا طريقهم باستخدام العصي العادية في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، إن “هذا المشروع في غاية الأهمية لأنه يعود بالفائدة على المكفوفين”.
المصدر: مواقع إلكترونية

Written by Raja Mallak

April 29th, 2010 at 1:45 pm

Posted in Thoughtsِ

الكذبة التي هي اكبر من السكود

without comments

الاتهامات التي وجهت لسورية من قبل الاميركان بانها ترسل صواريخ سكود لحزب الله- كانت كذبة فضحها العالم حالا لانها كانت أكبر من الصاروخ ولم تكن بحاجة الى أقمار اصطناعية لتكشفها فبدت للعيان في اللحظة الاولى لاطلاقها. و جاء بالاجماع دوليا طلب ارسال الصور الى مجلس الامن اذا كان في حوزة اميركا صورا لهذه الصواريخ في طريقها الى لبنان . ولكن الاميركان عادوا من جديد لاتهام سورية بتسليح حزب الله ! والمقصود هنا هو تهديد سورية لأن تتخلى عن المقاومة .ان سورية هي مسؤولة عن أمن محيطها الطبيعي خصوصا وهناك من يحتل اجزاء من ارضه وأرضها ويشرد سكان هذه الارض و يهددهم في كل يوم -وهي لن تتخلى عن المقاومة التي تشكل معها جبهة الممانعة متصدية للمخطط الصهيوني على أرضنا بقيادة أميركية.لا بد أن يكون هناك ردة فعل دولية من كل ذلك- خصوصا عن سياسة الكذب التي تتبعها الولايات المتحدة الاميركية والكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة-فلا بد أن يكون لبعض الدول مصلحة في صداقة سوريا ومحيطها الطبيعي فتقف منها موقفا صادقا . ان في بعض الاحيان تخدم الكذبة صاحبها في البداية و لكن لا بد أن ترتد عاجلا ام آجلا لتقضي عليه ! ولكن الاهم من ذلك هو أن المقاومة ومن يدعمها على جهوزية تامة للتصدي لأي عدوان -وهنا لا اريد أن أتكلم باسم المقاومة ولكنني أثق بها و بقدرتها وأعلم تماما أنها صادقة بتصريحاتها. ان المقاومة بصدقها وتضحياتها وحكمتها أحرزت هذا الالتفاف الشعبي الرائع من حولها -عدا بعض أصوات النشاز التي كانت وما تزال تحتكم في تصرفاتها الى أعداء الامة ولم تتعلم من تاريخنا شيئا!

Written by Raja Mallak

April 28th, 2010 at 8:03 pm

Posted in Thoughtsِ

اذا كانت ايران البعبع المخيف

without comments

تعمل الوﻻيات المتحدة جاهدة لتصور للعرب أن الخطر عليهم يأتي من ايران و برنامجها النووي وليس من الكيان الصهيوني الغاصب ( هذه الدولة المحبة للسلام ) !!! مع العلم ان ايران عرضت مساعدتها لجيرانها للحصول على الطاقة النووية السلمية والتي تقول أن هذا ما يؤول اليه برنامجها النووي -ولكن العرب او بعضهم ساروا في المخطط الذي تمليه عليهم الادارة الاميركية وقبلوا صواريخ أميركية على أرضهم لتحميها من الخطر الايراني . ان علاقة الدول العربية مع ايران جيدة ام سيئة – تعكس نتائجها على منطقة الشرق الاوسط برمتها ؛ اذا هي في مصلحة العرب ومصلحة ايران أن تكون هذه العلاقة جيدة. ولكن لنسلم أن ايران هي البعبع المخيف الذي سيبتلع العرب – فكيف يمكن للعرب أن يقيمون علاقات جيدة مع ايران و يطردون خطرها عنهم و في نفس الوقت يطردون الخطرالاميركيي الصهيوني عن المنطقة ؟
العرب موزعون في كيانات تحكمها عشائر او عائلات او حكومات تريد أن تصدق أنها نموذج ديمقراطي! مع مصيبتهم الكبرى : ألكيان الغاصب في فلسطين المحتلة . هذه الكيانات منتشرة في أربع وحدات طبيعية : سورية الطبيعية – وادي النيل – الجزيرة العربية و المغرب العربي .
أيران ليست أغنى أو أقوى من أي من هذه الوحدات متحدة في نظام يحدد قوميتها و يحفظ مقدراتها. فلو قدر لهذه ألوحدات الطبيعية أن تصبح كل واحدة منها دولة تضع مصلحتها فوق كل الاعتبارات ثم أنها كملت وحدتها بوحدة اقتصادية دفاعية فيما بينها وتعاملت مع جارتها ايران معاملة الجار للجار- تعود على هذه الامم بالحرية والخير والازدهار والرقي في نهضة ما بعدها نهضة ..

Written by Raja Mallak

April 20th, 2010 at 10:23 am

Posted in Thoughtsِ

لقد حرد العرب

without comments

العرب حردوا ولم يغضبوا!والدليل على أنهم لم يغضبوا:انهم لم يفعلوا شيئا لازالة سبب غضبهم!أما سبب حردهم هو رفض الدولة العبرية التوقيع على وثيقة حظر الانتشار النووي .لقد صرح أوباما أنه لن يعلق على برنامج دولة اسرئيل النووي؛ فحسنا فعل لانه ولو علق على البرنامج النووي للدولة العبرية- فهو يعلم ان تعليقه سيكون آخر همها! لان هذا البطل المغوار يعلم أنه لولا رضى الدولة العبرية عليه – و انصياعه الى ارادتها لم ينتخب رئيسا للولايات المتحدة .وكذلك حسنا فعلوا القادة العرب -بأنهم حردوا ولم يغضبوا- لانهم يعلمون أنهم ليسوا آخر هموم الدولة العبرية بل أنهم ليسوا من همومها على الاطلاق-فهم تآمروا على فلسطين سنة 1948 وقد تراجعوا منذ ذلك الحين عن كل قرار أتخذ في قممهم لصالح الفلسطينيين؛ مع أن حفاظهم على فلسطين يحفظ رؤوسهم في المستقبل القريب-ولا تنفعهم الخيانة والتسكع على أبواب الغرب للحفاظ على مراكزهم.الصواريخ التي نشرتها الولايات المتحدة على اراض عربية في الخليج والتي تدفع هذه الدول تكاليف وجودها هناك تحسبا لهجوم مزعوم عليهم من جارتهم ايران وهم يعلمون أن هذه الصواريخ نشرت هناك استعدادا لهجوم تشنه الدولة العبرية والولايات المتحدة على ايران ؛ وذلك يشكل تهديدا ليس فقط لايران بل للمنطقة بأسرها . كان الاحرى بهم رفض انتشار أسلحة أميركية على أرضهم.وكان أحرى بالعرب جميعا في وقفة عز ولو لمرة يعلنون فيها أنهم مع سورية وتركياالى جانب ايران

Written by Raja Mallak

April 15th, 2010 at 11:56 am

Posted in Thoughtsِ

الارهاب يخاف الارهاب

without comments

الارهاب يخاف الارهاب

الارهاب أطلق لقب ارهابي على كل من يقاومه !فهل هناك ارهابي اكثر من جيش نظامي يطلق النار ويدمر مركزا للصليب الاحمر كما حصل في بداية حرب العراق ؟ ثم يقول أن ذلك حصل عن طريق الخطأ مع أن اشارة الصليب الاحمر كان حجمها على طول وعرض سطح المركز ! أو كما حصل في أفغانستان الاسبوع المنصرم-حيث أن قوات الناتو أطلقت النار على حافلة تنقل مدنيين وقتلت اربعة وجرحت ثمانية عشر شخصا -و في هذه الحافلة نساء واطفال ؟أما القائد العام للارهاب ( أوباما المخلص ) الذي أطلق شعار أقتل وﻻ تعتقل ! بعد فضيحة بلاده بسبب معتقلي (غوانتينامو) -يحذر العالم من انتقال السلاح النووي الى يد الارهاب- أي انه يحذر من انتقال هذا السلاح الى يد مقاوميه فلا يمكنه أن يسرح ويمرح كما فعل في العراق بعد ان جردت هيئة الامم النتحدة العراق من سلاحه التقليدي الذي لم يملك غيره من اسلحة!هذا الارهابي نسي ان بلاده هي اول من استعمل السلاح النووي وقضى على مئات الآلاف من البشر وعلى 60 % من المباني في هيروشيما! وهذا الارهابي مع فريقه في حلف الناتو-مع قلة ضميرهم يفكرون أنهم بحاجة الى من هو أقل منهم ضميرا وأكثر منهم ارهابا-فأدخلوا سفينة صواريخ عبريةالى قواتهم في البحرالمتوسط! ومن يدري؟ ربما تطلق هذه السفينة ضاروخا باتجاه احدى دول المنطقة يكون سبب اشعال الحرب العالمية الثالثة

Written by Raja Mallak

April 13th, 2010 at 6:58 pm

Posted in Thoughtsِ

(Arabic) الى عروس الجنوب سناء محيدلي في ذكرى استشهادها

without comments

عروس حنوبنا الحلوة البريئة
صبايا الكون تحسدلك صباك
ختصرت العمر بيوقفة جريئة
وهبت دمك وجرحة حلاك

وقفة عز كانت يا رفيقة
وقفة تجسدت فيها الحقيقة
حقيقة شعبنا جذورو العتيقة
لفديتيها ورويتيها بدماك

آمنت بأصدق وأصقى المبادي
كتبها وصاغها بدمو سعادة
صرخت: يدوم عزك يا بلادي
دم عروقنا كلو فداك

جبينك عانق الارض و كساها
بوهجة نور من رونق سماها
يا فخر رجالها وعزة نساها
يا نسمة طهر يتقدس صفاك

طلبت المعذرة من والديك
ومن امك تترحم عليك
وبيك قال : ورحمة عينتيك
رضانا يا سنانا من رضاك

يا سنا خبري وجدي و قوليلو
آمال بلادنا بيولاد جيلو
ومالك كان ثالث بيرعيلو
من الميات لصطفو وراك

يللي ستشهدو عنا ما غابو
كذا التاريخ سجل في كتابو
و لما بلش يراجع حسابو
سنا و زنوبيا طلعو شراكي

ٍر جا

Written by Raja Mallak

April 10th, 2010 at 12:01 am

Posted in Poems

أمازقهم هذا او مأزقنا؟

without comments

قرات بعض تصريحات المحللين – يقولون أن العدو الاسرائيلي في فلسطين المحتلة هو في مازق اللا حرب واللا سلم!و مما يعددون من أسباب هذا المأزق :1- انكشاف جبهة العدو الداخلية ومطاراته الحربية لصواريخ المقاومة.( هذا جيد جدا)!2- عدم قدرته على القيام بحرب حاسمة نظرا لبنية دولته الصناعية والاقتصادية .( هذا أيضا جيد جدا) ! 3- الاعتراض من الغرب على حرب اسرائيلية جديدة . ( هذا من الاسباب السلبية بالنسبة لنا لان اعتراض الغرب على حرب اسرائيلية لا تكون فيها كفتها راجحة سيزيد الضغوط على الغرب للمشاركة في الحرب الى جانب عدونا او الى زيادة عدد قوات اليونيفيل لحمايته من المقاومة وفي كلا الحالين يؤثر ذلك عليه من الناحية الامنية والاقتصادية.)4- توجه دولة العدو الداخلي الفاشي ومزيد من التوجه الديني انعكاسه حكم اليمين الاديولوجي.(و هذا لا يعنينا بشيء -فلا فرق بين فئة او اخرى تحكم هذا الكيان الغاصب فكلاهما صهيوني ! )5- ان اي حل لهم دون القدس والجليل ونابلس هو مشكلة ؛ لم يتقدموا الى السلام لان جميع مراكزهم الدينية كانت خارج حدود 1967 -اضافة الى قوتها الضاربة الكبرى آنذاك.( لا أعتقد أن العدو كان يعتبر مراكزه الدينية خارج حدود 1967 مشكلة لهم بالنسبة للسلام – فهم يرتعون في القدس اليوم ويبنون المستوطنات ويقتلون و يشردون أهلها -وقد دشنوا كنيسهم -كنيس الخراب أمام المسجد الاقصى- و ها هم لم يتقدموا للسلام! والخلل الوحيد بالنسبة لهم هنا يكمن بقوة المقاومة ا لتي تمنع اسرائيل في الوقت الحاضر من شن هجوم على لبنان او على الشام- ولكنني لا أعتقد ان هذا يسبب مأزقا فعليا لدولة اسرائيل فهي ما زالت تقضم الاراضي و تهدم البيوت وتشرد وتقتل الاهالي وتعرض الاراضي في الجولان المحتل للخصخصة ولم تخرج من جنوب لبنان وما زالت تنتهك اجواءه وبحره كل يوم -وفي المقابل نحن بانتظار ان تشن دولة العدو هجوما علينا لنصده! ولم نفعل شيئا سوى الرد على تهديداتها – واننا سنرد على اعتداءاتها ! مع العلم أن استمرار احتلالها لاراض لبنانية هو اعتداء ! وانتهاك أجوائه وبحره هو اعتداء ! احتلالها للجولان هو اعتداء وخصخصة أراضيه هو اعتداء! بناء المستوطنات هو اعتداء- تشريد وقتل الفلسطينيين هو اعتداء! حتى أن وجود هذا الكيان الغاصب على أرض فلسطين هو اعتداء ! وكل هذا يحصل في حالة اللا حرب واللا سلم فهل هذا مأزقهم أو مأزقنا ؟

Written by Raja Mallak

April 9th, 2010 at 1:07 am

Posted in Thoughtsِ

حتى لا يلعنكم التاريخ ثانية

without comments

أيها العرب ألا يكفيكم ما حل بهذه المنطقة جراء تقسيم سورية الطبيعية واقامة
الكيان الصهيوني في فلسطين المحتلة بمساندة اميركية و اوروبية؛ واستفراد العراق بهدف سرقة آثاره وتدمير حضارته وتفرقة شعبه طائفيا- هذا البلد الذي
لم يعرف الطائفية ولا المذهبية-وكان العراق أول بلد في العالم مورست فيه الديمقراطية! فلماذا تغفلون عما يجري في اليمن والسودان ؟!
أيها العرب من الامم العربية الاربعة: من سورية الطبيعية الى وادي النيل الى الجزيرة العربية والمغرب العربي؛أيها الحاكمون في ظل الامبريالية العالمية أما آن أن تستيقظوا من هذا السبات العميق على صوت أجيالنا الجديدة التوّاقة الى الوحدة والحرية؟! استيقظوا! ان صوت اجيالنا في هذه البقعة من الارض سيهز ضميركم اذا كان هناك بقية من ضمير!
استيقظوا واصرخوا مع شعوبكم بوجه اميركا والصهيونية العالمية بكل فروعها-وتصدوا الى سياسة التقسيم واعملوا على توحيد كيانات الامم العربية في محيطاتها الطبيعية ومن ثم الى وحدة اقتصادية دفاعية :افتحوا الحدود بين الامم الاربعة لسوق عربية مشتركة واعملوا على بناء جيش عربي يدافع عن اية امة من هذه الامم في وجه أي اعتداء خارجي عليها.
انهضوا قبل فوات الاوان و قبل أن تهب نيران هذه الكيانات فتحرق لحاكم ويلعنكم الجيل الجديد وتحل اللعنات على قبوركم!
هبوا للحرية والوحدة والكرامة حتى لا يلعنكم التاريخ ثانية!!!

Written by Raja Mallak

April 2nd, 2010 at 2:57 pm

Posted in Thoughtsِ

شكرا أحبائي

without comments

لا بد من كلمة شكر اوجهها الى ابني شادي ملاّك الذي رغم اشغاله الكثيرة
و خصوصا بعد ولادة ابنه ميلا ن وجد متسعا من الوقت لبناء هذا الموقع و الى ابن اخي عيّاد ملاّك الذي ارسل لي
لوحة مفاتيح اللغة العربية من لبنان . شكرا أحبائي !

Written by Raja Mallak

April 1st, 2010 at 11:25 pm

Posted in Thoughtsِ