Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

هل قال سعادة : موتي شرط لانتصار عقيدتي

without comments

عبارة لم أقرأها في كتب سعادة بل سمعتها أو قرأتها مرارا من خطباء و متكلمين قوميين اجنماعيين وهي قول الزعيم (أن موتي شرط لانتصار عقيدتي) شاهدت هذه العبارة في عنوان على الفايسيوك لحضرة الأمين جورج يوسف معماري فثارت أعصابي و أجبت فورا معلقا و دون أن أقرأ التفاصيل : لقد أخطأ سعادة مرة في حيانه وتلك عندما قال أنا أموت أم حزبي فباق ! و لثورة أعصابي وقعت بأخطاء مطبعية في هذه الجملة القصيرة – فطلب مني حضرة الأمين أن أعيد الصياغة لأنه لم يفهم ! و أخر ولا أعد أذكر الاسم علق : “قارء مهتم” فله أقول كائن من كان أنني مهتم أكثر  منه بكثير و حتى أكثر من رؤساء الانقسامات ورئيس المجلس الأعلى على الروشة فهم لا يشغلهم انقسام الحزب أو     وحدته … أردت أن أصحح الخطأ المطبعي ولكن الفايسبوك أعلمني أن صاحب المقال حذفه ولا يمكنني أن أعلق عليه – وفعلا عدت مباشرة الى صفحة حضرة الأمين و لم أجد المقال فوجدتني مضطرا أن أكتب هذه الكلمة موضحا ما حصل و طالبا منكم يا رفقاء و يا حضرات الامناء أن تستعملوا هذا الوقت وهذا الجهد الذي تبذلونه في كتابة هذه المواضيع أن تبذلوه من أجل العمل على وحدة الحزب و الخلاص من أصحاب النزعات الفردية التي تقسمه و تستأثر بالسلطة …
أما لماذا قلت أن سعادة أخطأ لأنه لو بقي على قيد الحياة لما انقسم حزبه …

Written by Raja Mallak

November 23rd, 2019 at 1:12 pm

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply