Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

لبنان في خبر كان

without comments

لا يمكن للحالة الاقتصادية أن تستمر هكذا في لبنان و لا يمكن لهذا الشعب أن يتحمل أكثر من ذلك – و أخبار اقرار الموازنة تنبيء بشد حبال المشانق حول أعناق اللبنانيين وخاصة الفقراء وموظفي القطاع العام حتى المتقاعدين منهم…!
أما الكلام عن الاصلاح فهو مجرد هراء في أفواه الطاقم السياسي الذي كل ما يقوم به هو متفق عليه و خلافهم هو على مركز وزاري أو وظيفة لأزلامهم تؤمن لهم المزيد من السرقات التي لم تتوقف منذ بدء الحرب اللبنانية !  فخلافهم هو على توزير أحد أفراد كتلهم في وزارة لها صلة أكثر بأموال الشعب أو ليوظفوا أحد أزلامهم في وظيفة متصلة بهذه الأموال أيضا فتمكنهم من سرقة مبالغ طائلة يتقاسمونها في ما بينهم!
الطريقة الوحيدة هنا للاصلاح هي بحل مجلس النواب – وهذا لا يمكن أن يحصل لسببين – ألاول هو: أن رئيس الجمهورية لم يعد لديه هذه الصلاحية . و الثاني هو : الشعب اللبناني وقانون الانتخاب – الشعب اللبناني هو شعب مذهبي بامتياز – و من المذهبيين من هم عشائريون بامتياز !! و على هذا الأساس أوجدوا قانون الانتخاب الجديد !
اذا كيف يمكن الاصلاح ؟ _ يثورة ليس ممكنا لأن الشعب المذهبي العشائري لا يمكنه أن يثور و لا يمكن لثورة أن تحصل من أحزاب علمانية لأنها ستنتهي بحرب أهلية تأكل الأخضر و اليابس ما دامت الفئة الساحقة من الشعب مذهبية  و أعداؤنا في جنوب بلادنا يتربصون بنا و ينتظرون هذه الفرصة _ لبنان هو في خبر كان_.
مما يخفف وطأة ما يحصل الآن هو اسقاط الحكومة في الشارع!

Written by Raja Mallak

April 24th, 2019 at 10:56 am

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply