Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

سعادة و الحزب القومي

without comments

حصر زعيم الحزب السوري القومي الاجتماعي السلطة الحزبية بشخص الزعيم المؤسس و لم يكن سبب ذلك نزعة فردية أو دكتاتورية كما يحلو للبعض أن يعطيه هذا الانطباع . ولكنه كان خشية الزعيم من أن تعم الفوضى في الحزب نظرا لما للنزعة الفردية من حضور في مجتمعنا! قد حذر سعادة من النزعة الفردية و التي وقع فيها الحزب في غياب الزعيم القسري .
وقد تكلم الزعيم باسهاب عن النزعة الفردية و تأثيرها السلبي في الأعمال الاجتماعية – ثم عاد ليتكلم عنها بعد عودته من المغترب وفي المحاضرة الاولى من المحاضرات العشر التي أعطاها الزعيم للطلاب القوميين الاجتماعيين في الجامعة الأميركية – و حيث يقول أن عند عودته من المغترب رأى أن الحزب منخور من الأعلى…!
ما يحصل اليوم في الحزب – ولم أكن لأتكلم عن ذلك علنا لوأنها لم تخرج الى العلن على صفحات الصحف عن الاستقالات في مجلس العمد و عمد لا يحضرون الاجنماعات – فبكل أسف أقول أن ماحصل من نخر في أعلى الحزب بغياب زعيمه قد وصل اليوم و بعد استشهاده( أي استشهاد الزعيم) – وصل النخر الى أسفل القاعدة الحزبية من حيث نرى بعض المديريات يتغير مديرها في وقت قصير لا يتجاوز السنة و حتى الستة أشهر أحيانا وهذا ما هوغير واقعي بالنسبة للنظام الداخلي و الانضباط و المناقب القومية الاجتماعية …!
أما ما يحصل في فيادة الحزب الآن كنت أتوقع ذلك جراء احتكار السلطة و التفنن باحتكارها من قبل البعض بعيدا عن أخلاقية و مناقب القومية الاجتماعية وبما ليس فيه مصلحة الحزب و الأمة – و انقسام الحزب ليس الا نتيجة احتكار السلطة – غير أنني كنت آمل أن تكون هذه الاعتراضات ثورية تنضم اليها القاعدة فيحصل تغييرا جذريا كابرام قانون انتخاب يسمح لكل عضو في الحزب متمما واجباته الحزبية أن يشترك بانتخاب السلطة الحزبية … اذ أن الاستقالة و تجميد النشاط في الحزب لم تحل المشكل فمن يستقيل عادة أو يجمد نشاطه هو العضو الذي بامكانه أن يعطي بغزارة في العمل الحزبي ولكن عمله يذهب هباء كالمثل القائل :”سمي حالك حصّاد و نام في عين الشمس “!

Written by Raja Mallak

May 30th, 2018 at 10:40 pm

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply