Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

ألصحيح هو العربان وليس العرب

without comments

ألغريب هو العنوان الذي قرأته هذا الصباح على بعض المواقع الالكترونية :” ألجامعة العربية تبحث التصعيد الاسرائيلي في الأراضي الفلسطينية “.!
ألتصعيد الاسرائيلي و (ليس بالجديد ) هو ليس ليكون موضع نقاش بين العرب بل جيوش عربية تحشد على حدود فلسطين لاستعادة الحق لأهله !
مصيبتنا أننا نخلط بين العرب و العربان – العربان و هم أذناب الأمريكان في منطقتنا تآمروا معها و مع أوروبا على العراق وسوريا و بعض دول المغرب العربي و بعد أن خربوا العراق وليبيا وتونس – أبت سوريا أن تسقط بأيديهم فطردت من الجامعة العربية وهي المؤسس لهذه الجامعة و السيف المدافع عنها و عن العرب و تفرد الامريكان بمصير فلسطين و الفلسطينيين – و شاهدنا ونشاهد الانبطاح العرباني أمام غطرستها و ربيبتها اسرائيل – وتقتل اسرائيل مئات الفلسطينيين العزل بمن فيهم النساء و الأطفال و كل ما يصدر عن العربان : أن اسرائيل لها الحق أن تدافع عن نفسها !
ألمضحك المبكي أن الجامعة العربية و التي طلبت من الغرب الاجهاز على ليبيا تبحث اليوم و بعد أن تخلف وزراء خارجية العرب حتى عن بيان يشجب هذا العدوان و يشجب القرار الأمريكي بنقل سفارتهم من تل أبيب الى القدس ! هل يضن العربان أن دولة في هذا العالم تأبه للجامعة العربية باجتماعاتها و بحوثها و قراراتها بعد أن خسروا احترام العالم لهم لأنهم لم يحترموا أنفسهم ؟!
العربان اليوم يتهاقتون على التطبيع مع العدو الصهيوني في فلسطين المحتلة بينما تعمل العراق على بناء الحجر و البشر و تنشغل سوريا بمعاركها الأخيرة مع الارهاب المدعوم اسرائيليا و أمريكيا و اوروبيا بتمويل من أموال بترول العرب …!

Written by Raja Mallak

May 16th, 2018 at 7:11 am

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply