Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

تنسيق عربي و لكن

without comments

 

كم هو جميل و كم هو مفيد أن نرى الدول العربية تنسق فيما بينها خصوصا في هذا الوقت العصيب ا لذي يمر على المنطقة ! و لكن تخامرنا الشكوك في جدوى هذا التنسيق في ظل الوجود الأمريكي في العراق وسوريا دون التنسيق بينها و بين حكومتيهما – ويحصل التقارب بين دول عربية احداها بروأمريكية دولة وشعبا عملت على تخريب المنطقة و تسببت بسفك دماء شعبنا وخراب بلدانه والبنية التحتية لها و دول أخرى المعروف عن نزعة قادتها الأميركية – و كل منها تنادي بوحدة الدول الأخرى أرضا وشعبا في ظل هيمنة الأمريكي عليها – فتبقى سوريا وحدها كما دائما تواجه هجمات الغرب التي ما أن تفشل ( تفشلها سوريا) لتعود و تبدأ من جديد بمؤامراتها علينا دون هوادة !
فعلا أن سوريا لا تحسد على وضعها سياسيا وعسكريا مع كل ما حققته من اتصارات على الصعيدين العسكري والسياسي ناهيك عن الدمار و ما الحق بهذا البلد – مع ذلك لا يسعنا الّا أن نشكر ايران وروسيا على تضحياتهم في سوريا التي لولاها لما قدر لسوريا النصر…!
الوضع الآن يختلف عما كان عليه عند بدء دخول روسيا الى جانب سوريا – فالحرب على وشك أن تضع أوزارها ويبدأ الكباش السياسي الذي بدوره يهدد بحروب قادمة في المنطقة فالامريكي يريد التقسيم و يريد تسوية شاملة تكون فيها اسرائيل الرابحة و أكثر الخاسرين فيها الشعب الفلسطيني .
سوريا لن ترضى بالتقسيم ولن تتخلى عن الفلسطينيين و ايران لن تتخلى عن سوريا و كذلك لن تتخلى عن العراق والمقاومة فلسطينية عراقية أم لبنانبة – أما الجيش اللبناني فهو أسير المساعدات الأمريكية التي لا تصلح الا لحرب داخلية و مكافحة الارهاب..!
السؤال الكبير هنا هل تعمل روسيا على تحقيق مصالحها مع أمريكا و باقي الدول الغربية أو أنها ستحبط المخطط الأمريكي الذي هو من مصلحتها أيضا و من ناحية ثانية تلجم الرجل المريض شمال بلادنا ؟.. الأشهر القليلة القادمة ستنبؤنا بذلك – والى ذلك الوقت نحبس أنفاسنا و نأمل أن نتنفس الصعداء في ما بعد …!

Written by Raja Mallak

October 22nd, 2017 at 11:24 pm

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply