Journal Alissar – اليسار

ثائرة-بنّاءة-حرة

(Arabic) أنتم من صنع داعش

without comments

أوباما ربط إنهاء الحرب بتسوية تفضي لرحيل الأسد

باراك أوباما – كنت أتمنى لو يأتي يوم أعتذر به عن تسميتك بالدجال بعد خطابك في القاهرة في بدء ولايتك الأولى – ولكن للأسف لم أغير رأيي لحد الآن وقد أشرفت على نهاية ولايتك الثانية ولن يكون لك عودة بعدها !تصرح مرة أن الحل في سوريا سياسي ثم تعود وتسلح وتمول داعش والنصرة وهذا هو أيضا شأن وزير خارجيتك كيري الذي لا يعرف الا سياسة الكذب والأحتيال – مخطيء من يقول أنكم على خلاف مع دولة اسرائيل في فلسطين المحتلة – والدليل على ذلك هو السباق على الكذب بينك وبين نتنياهو – ولكني رأيتكما اليوم على شيء من الصدق فكلاكما يصرح أنه ليس من خطر على دولته من داعش لحد الآن – فكيف يكون هناك أي خطر عليكما و أنتما من صنع داعش و دربها وسلحها – طبعا بأموال السعودية وقطر! والبغدادي كان سجينكم قبل أن تحضروه وتطلقوه لهذه المؤامرة على شعبنا ! والبرهان الثاني على أنكم كنتم تكذبون عندما قلتم أنكم مقتنعون بأن الحل في سوريا سياسي هو أن عميلكم السعودي استمر مطالبا برحيل الرئيس الأسد … حتى عدت أنت اليوم يا باراك أوباما لتقول : أنه لا حل سياسي في سوريا الّا برحيل الأسد ! ثم أتت الحقيقة ألتي كانت واضحة لنا – على لسان أثنين من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي -بأن ما يحصل في سوريا هو مؤامرة لاقامة نظام عميل …من حسن حظنا أن روسيا الاتحادية تنبهت لهذه المؤامرة التي على ما يبدو أنها لو نجحت في سورية فلن تتوقف هناك بل ستكمل طريقها بعد أن تشرذم منطقتنا وتقدمها لقمة سائغة الى ابنتكم المدللة على الأراضي الفلسطينية – الى ايران ثم الى روسيا …!أما ما قلتم عن روسيا الاتحادية أنها ستغرق بالمستنقع السوري : فأنتم وصنيعتكم داعش والنصرة هو المستنقع الوحيد في سورية ولا حاضنة لكم هناك فشعبنا الحر بالتعاون مع روسيا الاتحادية والشرفاء من دول العالم سيقضون على أحلامكم الاجرامية .كنا نتمنى أن دولة عظمى كالولايات المتحدة تتعامل مع الشعوب باحترام متبادل وتتعامل خصوصا مع الحكام المخلصين لبلدانهم وشعوبهم – كالرئيس بشار الأسد ! فتستريحون وتريحون العالم من جرائمكم…!

Written by Raja Mallak

November 19th, 2015 at 10:31 am

Posted in Thoughtsِ

Leave a Reply